Thursday, July 5, 2007

تاني تاني تاني ... مدبحة المهندسين تاني


بعد نجاح مذبحة المهندسين الاولي يوم 30/12/2005 نجاح ساحق في تجميل وجه مصر امام
العالم الخارجي لدرجة ان مصر حصلت علي كرسي - منجد وغالبا هيدروليك كمان - في
مجلس حموم الانسان الدولي ارادت الداخلية المصرية ان تستعيد امجادها مرة اخري وتصنع
جزءا اخر لمجزرتها للتاكيد علي مدي استحقاق مصر للكرسي .
الموضوع باختصار يا جدعان ذي ما ورد
هنا وهنا ان الشرطة المصرية اطلقت النار علي اكثر
من 29 سواداني علي الحدود المصرية الصهيونية وكانت النتيجة وفاة احد اللاجئين وجرح
اثنين ونجاح 26 في دخول اسرائيل واكيد ترقية للضابط الهمام الي امر بهذا الامر وطبعا جزاء لكل
العساكر الي ممتوش حد من السودانين الكخة وترقية لرتبة جنرال للعسكري الشجيع الي قتل السوداني .
والله عفارم علي عساكير وضبابيط مصر الاشاوس ... والله بيتعبوا... يعني الواحد منهم يعمل ايه ولا ايه
يقرف الناس في الشارع
ولا يلفقوا قواضي
ولا ياخدوا العربيات من المواقف عشان توصلهم مشاويرهم
ولا يصطاد حمام قصدي سودانين
ولا يحمي حدود الدولة الانتيم بتاعتنا اسرائيل
لا بيتعبواطحن
اما بقه العالم بتوع الدول الافريقية اياها - باعتبار ان سيناء تبع اسيا - فدول عالم حقيرة يستحقون
كل رصاص الداخلية مش كام رصاصة عالسريع كده
بقه يعني عشان الواحد منهم طالع 33333333 عين اهله ومش لاقي الميه مش هنقول العيش
الحاف وابنه عنده ملاريا وهو عنده ايدز ومراته عندها السل وعشان كل الدول قفلت الطريق
قدامه وعشان هو حس ولو للحظة انه ممكن يعيش بني ادم في الدولة الصديقة الانتيم لنا
يقوم تسول له نفسه انه يتسلل لاسرائيل
هبل دول ولا ايه
اذاي الحشرات ده تدخل اسرائيل
امال احنا هنشتم ونقتل مين ؟؟؟
ومين هيشتغل عثمان طيب ؟؟؟
ومين هنطلع 6666666 عين اهله هنا
طب نسيبنا من كل ده ونيجي للي مش اهم- باعتبار مفيش اهم من حياة بني ادم -
حدودنا
قصدي حدود الي خلفوهم
الي ملاحظ هيلاقيني بقول الشرطة عملت والشرطة ضربت مع ان ده حدود
الله ؟
امال فين حرس الحدود بتوع الشورتات والجمال وفيلم عبود عالحدود ؟
والرد طبعا جاهز
يا جاهل قبل ما تسال سوال ذي ده راجع كامب ديفيد
مش كامب ديفيد عزبة ريئس امريكا ولا البلد ولا المحطة
كامب ديفيد الاتفاقية
والي بتقول انه مفيش جيش في سينا
وبتقول
سينا رجعت تاني لينا مصر اليوم في عيد
والاتفاقية بتقول برده
ان من يحرس حدود مصر هم الشرطة
ياحلو حلو يالولو
وايه النتيجة
النتيجة معروفه
مصر اصبحت وبجدارة من اهم الدول في الاتجار بالبشر
ومعبر رئيسي للعاملات بالدعارة وتجارة الجسد المهربات لصاحبتنا الانتيم اسرائيل
والجديد بقه
انها بقت معبر لهجرة غير مشروعة من افريقيا الي اسرائيل
والدليل انه قبل المذبحة الي حكيت عنها بيوم عبر الحدود بالفعل بين مصر
واسرائيل 20 سودانيا من دارفور بينهم سبعة اطفال تتراوح أعمارهم بين شهرين
و7 سنوات حاولوا التسلل بالطريقة نفسها. كما اعترضت قوات الأمن المصرية 6 سودانيين
وصوماليا وأريتريا في وسط سيناء يوم الخميس الماضي حسب ما موقع العربية .
مبروك علي مصر كام لقب في خبطة واحده
لقب الجزار مع مرتبة الشرف
لقب القامع مع سرير الشرف
لقب التاجر بالبشر والاعراض مع كنبة الشرف
لقب الاهبل واللطخ الي سايب حدوده لعساكير الامن المركزي يحرسوها مع خددية الشرف
لقب الدولة الندلة التي تقتل جيرانها مع كرسي الشرف
وطبعا لقب عضو المجلس الدولي لحقوق الانسان مع مرتبة وسرير وكنبة
وخددية وكرسي الشرف الي فاتوا علي بعض
وصدقني احلي من الشرف مفيش

13 comments:

harmless said...

كيف؟
كيف انقلبت الاوضاع وتغيرت الاحوال وتبدلت الافكار وتحطمت الثوابت؟

كيف ارتفع الخسيس وانحط العظيم وساد الوضيع وذل الشريف؟

كيف صار دم المصرى او السودانى رخيص جدا ودم الاسرائبلى غالى جدا عند حكامنا

لو كان القتيل اسرائيليا لقامت حكومتنا ولم تقعد

ما الذى قلب الاحوال هكذا؟
ما الذى دمر بلدنا هكذا؟

لقد اصابناالتشوه بشكل لا يصدق
هل بقى اى امل ان نعود احرارا؟

Xee said...

لااااااااااااااااا

سايق عليكو النبي ما حد ييجي جنب السودانيين دلوقت
انا رايح جوبا الاسبوع اللي جاي و حاجز ذهاب و عودة
اتمنى انكم تخلوني استخدم تذكرة العودة

فياريت تستنوا ل 30 ديسمبر اللي جاي و اهي تبقى حفلة واحده

للمرة الثانية على التواي اكون برة مصر و اخجل اني مصري

نحسي مبارك said...

أطالب بتعديل القسم الدستوري
عند تولي الرئيس مبارك لولايته ال 45
علي جمهوريه مصر العربيه للأتي

أقسم بالله العظيم
اني اطلع مايتين ام كل مصري و مصريه
عيل او شاب او شيخ او حتي وليه
باستثناء طبعل شلتي و حبايبي الحراميه
و رجالتي في الحرس الجمهوري و الداخليه

أقسم بالله اني حاجوعكم
و اعريكم و ادلعكم
و امسخركم و ابهدلكم
و روح دين ابو اللي جابوكم اذا لسه ماطلعتش
انا حاعمل كل جهدي و اطلعهم
و الله علي ما أقول شهيد


و شكرا
مواطن بيحب رئيسه . . موت

بحب السيما said...

ويقولك ابناء وادى النيل
يااخى احا

شـــــهــــروزة said...

زى ما قلت قبل كدة

بعد ما كانت السودان العمق الاستراتيجى لمصر

صارت مصر الخنجر الاستراتيجى فى قلب السودان

دوّار يا زمن

zenzana said...

harmless

مش لو كان اسرائيلي ؟
الحمد لله سوداني او مصر اصل دول ارخص
عند الحكومة

zenzana said...

زيزو

عشان خاطرك هنعمل لهم حفلتين واحدة دلوقتي والتانية
في ديسمبر متقلقش
الحكومة هتعيد حفلة 2005
للي محضروش قبل كدة
مش لوحدك اللي حسيت بالخجل
الحكومة كمان خجلت ان في ناس طلعت سليمة من المجزرة

zenzana said...

نحسنا مبارك

حبه لوحدك يا فندم

zenzana said...

بحب السيما

انا كمان ارفض حدوث هذا مرتين

zenzana said...

شهروزتي

دي بقت خنجر وسكينة ورشاش كمان

BeLiEvEr said...

يا زنزانة
ده بوليس مصرى، اللى هوه أول درس بياخدوه إزاى يتعاملوا مع الناس بطريقة غير آدمية و إزاى يذلوا الناس، اللى هما مصريين زيهم، تفتكرى ح يفكروا و لو لثانية فى حقوق واحد إنسان أقريقى؟

أنا بقيت حاسس إن البوليس فى مصر بقى طابور خامس، علشان يكره المصريين فى عيشتهم، و يكره اللى مش مصرى فى المصريين.

منكم لله يا.......إيه؟
مش لاقى شتيمة مناسبة بجد
:(

BeLiEvEr said...

ردا على شهروزة
أنا خايف يجى يوم تبقى إسرائيل هيه العمق الإستراتيجى لمصر!

zenzana said...

بليفر

ﻻ بﻻش انا عرفاك مؤدب

:)